جديد كلية الشريعة

دراسات إسلامية تخصص فكر إسلامي بطريقة عصرية مبتكرة تؤمن للطالب المادة العلمية مسجلة وتتيح له مراجعة الأستاذ وقت المحاضرة مراجعة حية عبر الإنترنت وعبر البريد الإلكتروني بالتعاون مع المعهد العالمي للفكر الإسلامي. للمزيد من المعلومات الرجاء مراجعة الموقع الخاص التالي www.eiiit.org


مقال :من الإرهابي؟؟

يدعو كثيرون إلى محاربة الإرهاب، يجمعون الجموع، ويجندون الجنود، ويشترون الأسلحة، يستعدون الناس بعضهم على بعض؛ ما حرّك في نفسي رغبة البحث عن الإرهابي؛ لأحذر شره ولا أظن السوء بغيره، فمن هو؟.التفاصيل


حكم و فوائد

مكانة الكعبة في الإسلام 
سورة الحج   الآيات 25 - 51


 

لما قال في الآية السابقة (وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَى صِرَاطِ الْحَمِيدِ) ناسب أن يبيّن أطيب القول وأقوم الصراط وأعدله، عنيت بذلك الحج لما فيه من الآيات والمنافع التي تقوم بها حياة أهل مكة، وبدأ بالمسجد الحرام فقال:(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاء الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ) بدأ بالإيمان لأنه أهم مقوم للأخلاق والسلوك، ونقيضه الكفر، فبدأ بأول عيوبهم، إن الذين كفروا بالله وعبدوا من دونه الأصنام التي لا تنفع ولا تدفع، وأرادوا أمراً منكراً فوق ذلك، أرادوا أن يصرفوا الناس عن الدخول في الإسلام، ويمنعونهم من دخول المسجد الحرام الذي جعله الله لجميع خلقه المقيمين فيه والقادمين إليه، وقد فعل المشركون ذلك عام الحديبية حين منعوا رسول الله صلى الله عليه وسلم من أداء مناسك العمرة، فالمكي والآتي إلى مكة من خارجها في أحقية التمتع بزيارة البيت الحرام والإقامة فيه سواء، وقد بلغ من عناية الله بالمسجد الحرام أن أوعد الذي يفكر في ظلم الناس في أقصى اليمن أو بلاد الشام وهو في مكة أن يذيقه عذاباً أليما، وهذه ميزة للبيت الحرام ليست لمكان غيره، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله تجاوز لأمتي عما حدثت به أنفسها ما لم تعمله أو تتكلم به" هذا خارج الحرم، أما في الحرم فإن التفكير وإرادة السوء بالبعيد يعاقب عليه من يهم به، ولما كان المسجد الحرام غير موجود أيام إبراهيم وأراد الله أن يظهر لنا فضل إبراهيم ومكانته عند المسلمين، ناسب أن يشيد به باعتباره باني الكعبة الأول أو المعيد بناءها على خلاف بين أهل العلم فقال:(وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لّا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ) اذكر يا أيها الرسول الوقت الذي بينا فيه لإبراهيم عليه السلام مكان البيت وحددنا له حدوده بعد أن كان مجهولاً لديك، ذلك لأن الله جعل فوق المكان الذي بنيت فيه الكعبة غيمة حددت حدود الحرم الحسية، وأوجبنا على أهله أن لا يشركوا بعبادة الله شيئاً، بل يعبدونه وحده ولا يعبدون معه غيره، وأمره أن يطهر البيت من الأنجاس الحسية والمعنوية للطائفين والمصلين فيه، أمر الله إبراهيم أن يبني بيتاً، فهو مكلف بقدر ما تصل إليه يده وبقدر طاقته، لكن إبراهيم أراد أن يسن للناس منهجاً في الطاعة، فوضع الحجر الذي وقف عليه لبناء حجر في بيت الله، زائداً على ما تصل يده إليه، ليعلمنا أن نتقن العمل إذا كان عملنا لله وطلباً لرضاه، الكل كان ينظر فلما إنتهى من بناء البيت أمره الله أن يؤذن في الناس بالحج، قال إبراهيم وما يبلغ صوتي!! قال الله عليك الأذان وعليّ البلاغ، فرقى على مقام إبراهيم: الحجر الذي كان يقف عليه عند البناء، يقال إن الحجر ارتفع به فجاور أبا قبيس، وقيل بل وقف على أبي قبيس ونادى يا أيها الناس إن الله كتب عليكم الحج فحجوا، مصداق ذلك قوله (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ*لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ*ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ) يقول الله لإبراهيم نادِ الناس داعياً إياهم إلى قصد هذا البيت بالتعظيم وأداء نسك مخصوص مفتتح بالنية والتلبية، إنه البيت الذي أمرناك ببنيانه، إن تفعل يأتوك مشاة على أقدامهم أو ركباناً على كل بعير مهزول مما عانى من السير، ليشهدوا منافع لهم دينية ودنيوية، قطعوا المسافات الشاسعة وأتوا من الأماكن البعيدة، فإذا شهدوا المنافع التي في الحج ذكروا اسم الله في أيام معلومات هي أيام التشريق، على ما رزقهم من بهيمة الأنعام حين ذبحها إن كانت من الخراف والشياة والبقر، أو حين نحرها إن كانت من الإبل، فيحضر ما يعود عليهم بالنفع من مغفرة الذنوب وحصول الثواب وتوحيد الكلمة وغير ذلك من المنافع الدينية والدنيوية، وليذكروا اسم الله على ما يذبحونه من الهدايا في أيام معلومات هي أربعة أيام العاشر وما بعده، شكراً لله على ما رزقهم من الإبل والبقر والغنم والماعز، ثم أمر فقال فكلوا من هذه الهدايا وأطعموا منها من كان شديد الفقر والعوز السائل والمعترّ، إذا ذبح الهدي الحاج ووزع لحمه على الحجاج شعر بلذة غريبة وشعور يدق وصفه ويصعب تصويره بالكلام، لكن فيه لذة لا يشعر بها إلا من يمارسها، واليوم حين تؤخذ الأوراق وتدفع لا تكاد تحس بلذة تقديم الهدي ولا فائدة رؤيته يذبح أو ينحر لله الواحد القهار، ثم أوجب عليهم أن يزيلوا ما بقي عليهم من الأوساخ كتنظيف الجسم وتقليم الأظافر والإغتسال وإتمام مناسك الحج، ويتحللوا بحلق رؤوسهم أو تقصيرها وإزالة الوسخ المتراكم عليهم بسبب الحر والغبار، وليؤدوا ما أوجبوا على أنفسهم من نذور، أكانت عمرة أو هدياً أو صياماً أو طوافاً، وليطوفوا بالبيت العتيق الذي أعتقه الله من تسلط الجبابرة عليه، ثم أمر بتعظيم حرمات الله والمحافظة على هيبة بيت الله والتمسك بشعائر دين الله فقال:(ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ عِندَ رَبِّهِ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الأَنْعَامُ إِلاَّ مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ*حُنَفَاء لِلَّهِ غَيْرَ مُشْرِكِينَ بِهِ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَكَأَنَّمَا خَرَّ مِنَ السَّمَاء فَتَخْطَفُهُ الطَّيْرُ أَوْ تَهْوِي بِهِ الرِّيحُ فِي مَكَانٍ سَحِيقٍ) ذلك كلمة تقال للربط بين جملتين أو بين موضوعين، كأنه قال ذلك الذي أمرتكم به من التحلل بحلق الرأس أو تقصيره وقص الأظفار وإزالة الأوساخ والوفاء بالنذر والطواف بالبيت هو ما أوجبه الله عليكم، فعظموا ما أوجبه الله عليكم، فإن من يجتنب ما أمره الله بإجتنابه في حال إحرامه تعظيماً منه لحدود الله أن يواقعها أو يقع فيها، وحرمات الله أن يستحلها فهو خير له في الدنيا والآخرة عند ربه سبحانه، وأبيح لكم أيها الناس الأنعام من الإبل والبقر والغنم والماعز، فلم يحرّم عليكم منها حامٍ ولا بحيرة ولا وصيلة، فلم يحرم منها إلا ما تجدونه في القرآن مما حرمه الله كالميتة والدم ولحم الختزير وما أهل لغير الله به، فابتعدوا عن القذر الذي هو في الأوثان وابتعدوا عن كل قول باطل كذب على الله أو على خلقه، اجتنبوا ذلك مائلين عن كل دين سوى دين الإسلام الذي ارتضى الله لكم، غير مشركين بالله في العبادة، لأن من يشرك بالله فكأنما سقط من السماء فإما أن تخطّف الطير لحمه وعظامه فلا يصل إلى الأرض منه شيء، أو تقذفه الريح في مكان بعيد فيتكسّر وربما ينتهي قبل أن ينتهي إلى الأرض (ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ) ذلك ما أمر الله به من توحيده والإخلاص له واجتناب الأوثان واجتناب قول الزور، ومن يعظم معالم الدين والأشياء التي أمر الله بتعظيمها والتي جعل الله تعظيمها دليلاً على تعظيمه، ومنها الهدي ومناسك الحج، فإن تعظيمها من تقوى القلوب (لَكُمْ فِيهَا مَنَافِعُ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى ثُمَّ مَحِلُّهَا إِلَى الْبَيْتِ الْعَتِيقِ) لكم في الهدايا التي تنحرونها بجوار البيت منافع مثل الركوب والصوف والنسل واللبن إلى أجل محدد ينتهي بوقت ذبحها قريباً من بيت الله الحرام الذي أعتقه الله من تسلط الجبابرة...

»المزيد

الرّد على مقالة

" زواج النبي – صلى الله عليه وسلم – من عائشة وهي بنت 9 سنين أكذوبة"
للكاتب : إسلام بحيري .
المنشورة في صحيفة اليوم السّابع بتاريخ 16/10/2008

للشيخ الدكتور الأستاذ صالح يوسف معتوق

الحمد لله ربّ العالمين، والصّلاة والسلام على سيّد المرسلين، وعلى آله وصحبه الطيبين، وزوجاتهِ الطاهرات أمهات المؤمنين، ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يومِ الدّين ، وبعد ...

فإنَّ من واجبِ العلماءِ في كلِّ وقتٍ وحين، أن يذبّوا عن الدين، وأن يردوا على شبهاتِ المفترين الحاقدين.

إنَّ هذا الموضوع أ ُثيرَ قديما ً، ويُثارُ حالياً، وربما في المستقبلِ أيضاً، ككثيرٍ من الشبهاتِ والشكوك التي تهدفُ إلى زعزعةِ الثقةِ بالموروثاتِ الثقافيةِ، ودائماً تـُلقى هذه الشبهات على عوامِ المثقفين وغير المختصين، لأنها تثمرُ فيهم، ولا يعرفون لها جواباً .للمزيد

 

محاضرة للدكتور محمد أنيس الأروادي بعنوان البصمة الوراثية

ما هي البصمة الوراثية ...........
بداية ما هو الـ "DNA"؟

"(DNA)"هي المادة الوراثية الموجودة في خلايا جميع الكائنات الحية"، وهي التي تجعلك مختلفًا، إنها الشيفرة التي تقول لكل جسم من أجسامنا: ماذا ستكون؟! وماذا ستفعل عشرة ترليونات (مليون مليون) من الخلايا؟!.وطبقًا لما ذكره العالمان: "واطسون" و "جريج" في عام 1953 فإن جزيء الحمض النووي "(DNA)" يتكون من شريطين يلتفان حول بعضهما على هيئة سلم حلزوني، ويحتوي الجزيء على متتابعات من الفوسفات والسكر، ودرجات هذا السلم تتكون من ارتباط أربع قواعد كيميائية تحت اسم أدينينA ، ثايمين T، ستيوزين C، وجوانين G، ويتكون هذا الجزيء في الإنسان من نحو ثلاثة بلايين ونصف بليون قاعدة. ... للتحميل